يوميات زوج حزين – الحلقة السادسة : تان فى الصومال

2 557

تان فى الصومال …. في يوم من ذات الأيام ، كنت بكركب في كرتونة قديمة ، لقيت بلاوي فكرتني بأيام الشقاوة ، أيام ما قبل الزواج ، يااااة ، فكرتني بالذي مضي ، أيام كنت بسهر لحد الساعة 11 مش زي دلوقتي بنام من المغرب ، أيام كنت بشتري بيتزا و آكلها لوحدي في البانيو ! ، مش زي دلوقتي أشتري بيتزا و لما ناكل يقوم عيل من العيال يقشط عليها !!

المهم .. لقيت علبة بسكوت قديمة  لم تفتح ، و لما عديلة شافتها و فتحتها لقت كارت جوا مكتوب ” مبروك كسبت رحلة للصومال ” و حلفت عديلة ميت يمين أننا نروح للشركة عشان تسفرنا للصومال ، حاولت أفهمها أن المسابقة دي كانت من 20 سنة لكن دماغها نشفت عليا  ..

المهم ، راحت للشركة و دبت خناقة مع المدير لحد ما وافق يسفرنا ..

*  *  *

الرحلة كانت مجهدة جداً ، ماتنساش أننا في الصيف ، نزلونا في صحراء فاضية مافيهاش غير خيمة ، قاللوا لنا هنبات هنا .. آدي يا ستي الرحلة اللي أنت فرحانة بيها ، خيمة في الصحراء ! ، و لأن الخيمة كانت صغيرة ، عديلة و العيال و لادي و لاد الكلب دول كانوا بيناموا في الخيمة و يخلوني أنا برة ( علي أساس أني كلب حراسة و كدة ) و في ليلة كان الجو حر جداً ، قررت أروح أشرب شوية مياة من عند الزير الساقع اللي علي بعد 2 كيلو من الخيمة ، و بعد ما إرتويت ، فجأة سمعت حاجة بتنفجر ، و ناس بتجري و بتقول ” الزعيم بيعمل غاااااارة ” مادريتش بنفسي غير و أنا متمرمغ في الأرض و خلق الله كلهم بيدوسوا عليا ( و نخص بالشكر الحج فتحي اللي حب يهرب بالجمل بتاعوا و عدا عليا ) …..

صحيت من الإغماءة لقيت ناس محوطاني بالسلاح و بتقرأ بيان قدام كاميرا : إحنا خطفنا الزعيم ( ديشوندا ) و عايزين مليون “

الله يحرقك يا عديلة مطرح ما أنتي نايمة ، يا رب الخيمة تولع بيكا و يطلع تحت الخيمة بير بترول ..

*  *  *

بعد كام يوم عرفت إن  ( ديشوندا ) دة يبقي شخصية مهمة في الصومال ، و العصابة كانوا فكرني هو عشان شبهوا ، العصابة إتعرفتي عليا ( ناس طيبين أوي يا خال ) و لما عرفوا أني مصري أطلقوا سراحي ، عشان عارفين أن لو أي واحد مصري مخطوف هينزل صورة لية مع العصابة علي تويتر و كاتب تحتها   Having fun with the gang  ، و البوليس هيحدد مكانهم ..

*  *  *

و لما وصلت مكان الخيمة إكتشفت أن عديلة سافرت هيا و العيال ..

وقفت في الصحراء مع الصوماليين و لبست زيهم بالضبط ووقفت أغني و أقول :

” صومالي يا صومالي .. أنا رايح أطلق مراتي “

شحاتة الحزين

تمت

كريم محمد

15.4.2014

2 تعليقات
  1. احمد خليفه يقول

    تسلم الايادي ياكريم بس مش بتاع السيسي بتاعتك انت ههههههههه قصصك رائعه والله انت فنان ومبدع وافكارك جميله

    1. كريم محمد يقول

      أشكرك يا أحمد ( خلينا بعيد عن السياسة ) 🙂

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .