الوكالة – رواية مسلسلة – الحلقة الحادية والعشرون – لـ كريم محمد

0 315

الوكالة – رواية مسلسلة – الحلقة الحادية والعشرون – لـ كريم محمد
تم الزواج بحمد الله ، بين ( عبد الله ) و ( قمر ) ، و أخذوا بيت إلي جوار بيت أهلهم ، عاش الإثنان في مودة ، و نسوا الماضي برمتة ، و لكن ( عبد الله ) لم ينسي أبداً .. مازال كلام ( زكريا ) يرن في إذنة حين سمعة منذ سنين ..
و حين هب إلي بيت أمة قالت لة :
– أباك يقول لك أن تنسي موضوع الإنتقام هذا .
– لا يا أمي ، عمي ( فتحي ) يجب أن يلقي جزاءة لما فعلة مع أبي.
و في نفس الوقت كان ( زغلول ) مار بجوار البيت فسمع صوت ( عبد الله ) فأنصت و الأخير يقول :
– يجب أن أسجن عمي ( فتحي ) كما فعل مع أبي .
لم يصدق ( زغلول ) أذنة و هم بالهروب ….
* * *
في الوكالة جالس الخواجة ( جورج ) و معة ( فتحي ) فقال الأخير :
– يا خواجة هذا السعر ليس كافياً .
– يا معلم فتحي 60 ألف جنية ليس بقليل.
– إجعلها 65 يا خواجة .
– حسناً .
– ع البركة .
– سأحضر لك النقود آخر الأسبوع ثم نذهب إلي الشهر العقاري.
– حسناً يا خواجة .

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .