تطوير مركبة فضائية سرية تفوق سرعتها سرعة الصوت في روسيا

0

كشفت وكالة الأنباء الروسية “RIA Novosti” النقاب عن صور لمركبة فضائية من دون طيار من المفترض أن تفوق سرعتها سرعة الصوت و هي حالياً قيد التطوير في وكالة الفضاء الوطنية.

سوف يتم تجهيز الطائرة بمحرك بريز – إم (Briz-M) واحد ذو مرحلة عليا – وهو صاروخ فضائي روسي قيد الاستخدام منذ عام 2000 – وهو مصمم للطيران على ارتفاعات تصل إلى 99 ميلا (160 كيلومترا) وسرعات تصل إلى ماخ 7 ( 5370 ميل في الساعة) وفقا لريا نوفوستي.

تم تصميم الطائرة بدون طيار بحيث تكون قابلة لإعادة الاستخدام ، مع عمر لا يقل عن 50 رحلة طيران.

ستقوم شركة روسية تدعى “ISON” ببناء المركبة الفضائية نيابة عن Roscosmos. تلقى المشروع ملايين من الروبل كتمويلاً من مؤسسات البحوث الوطنية. ووفقا لما ذكره يوري باخوفالوف ، المدير العام لـ ISON ، فإن جميع المكونات سوف يتم تصنيعها وتجميعها في روسيا ، حسبما ذكرت وكالة RIA Novosti.

يظهر الرسم البياني الذي قدمته ISON ، أن الطائرة بدون طيار ستنقل أولاً إلى السماء بواسطة طائرة خاصة. عندها ستقوم الطائرة بدون الطيار بالتسارع عموديًا للدخول إلى الفضاء و ستعود إلى الأرض بمظلة.

ويظهر هذا المخطط النظام الشبيه White Knight Two الخاص بشركة Virgin Galactic ، والذي حمل المركبة الفضائية VSS Unity على ارتفاع 50.000 قدم أولاً قبل إقلاعها عامودياً. ووصلت Virgin VSS Unity إلى مستوى قياسي بلغ 51.4 ميل (82.7 كيلومتر) في ديسمبر.

إنها ليست الطائرة الوحيدة قيد التطوير حالياً  التي تفوق سرعتها سرعة الصوت في روسيا. كشف الرئيس التنفيذي لشركة الطائرات الروسية MiG عن مخطط في أغسطس 2018 لطائرة عسكرية مختلفة تفوق سرعة الصوت و باستطاعتها دخول الفضاء أيضاً – على الرغم من أن الخبراء لا يتوقعون أن تكون جاهزة قبل 2035 إلى 2040 ، بحسب تقارير Business Insider.

تم تخطيط لخمس رحلات تجريبية في عام 2023 للمركبة فضائية التي تفوق سرعة الصوت و التي لا تحمل اسمًا حتى الآن. ولكن سيتعين علينا الانتظار – لم نر أي صور حقيقية لها حتى الآن.

المصدر : futurism


Post Views:
0

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.