يحكى عنها _شعر_هبة الله فرغلي

1 356

أحساسها..
كقصة عشق ف بداية كلامها
وحبها..
كلمة غزل رأيتها خجل ف وجنتيها
وروحها..
ك رواية يعجز المفسر عن تفسيرها
وعيناها..
كنظرة زرقاء اليمامه ف حدة جمالها

وأعود..
ف شطر شعر يجعلني لم أرى سواها
وأعزف..
كلمات لها ليفيض الجو من رائحة عطرها
وأحكي..
عنها حبا وعشقا و غزﻻ..

ل انسج كميه من متجهات المشرق
والمغرب ف داء حبها

ليحيني قبل مماتي بعض من خمرها
ويسقط بعض من شيب رأسي من حدة وصفها

وأنتهى زماني وحاضري بينها
وأصمت لعلني أجد ماتبقى في كلامي منها

تعليق واحد
  1. سلمى يقول

    جميلةةة اوي

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .