الغلاف الجوي لكوكب بلوتو قد يزول بحلول عام 2030

0

من المتوقع أن ينهار الغلاف الجوي الضعيف الخاص بالكوكب القزم.

بلوتو هو أصغر ، أبرد وأبعد كوكب في النظام الشمسي.

يدور حول الشمس كل 248 عامًا ، وتتراوح درجة حرارة سطحه بين 378 و 396 درجة فهرنهايت تحت الصفر (ناقص 228 – ناقص 238 درجة مئوية). يتكون غلافه الجوي من النيتروجين ، مع آثار للميثان وأول أكسيد الكربون.

يهدف عالم الفلك في جامعة تسمانيا أندرو كول وزملاؤه إلى تسجيل التطور الموسمي للكوكب من خلال مراقبته الدقيقة.

وقال الدكتور كول: “لقد تمكنا من بناء نماذج موسمية لكوكب بلوتو و درسنا كيفية استجابته للتغيرات نسبةً لكمية أشعة الشمس التي يتلقاها عندما يدور حول الشمس”.

“ما وجدناه هو عندما يكون بلوتو بعيدًا عن الشمس ، وخلال فصل الشتاء في نصف الكرة الشمالي ، يتجمد النيتروجين في غلافه الجوي.”

“تضاعف الضغط الجوي ثلاثة أضعاف على مدار العقود الثلاثة الماضية ، ولكن مع دوران الكوكب القزم ، أظهرت نماذج الدراسات أن معظم الغلاف الجوي سيتكثف دون أن يتبقى شيء منه تقريبًا.”

“ما تظهره تنبؤاتنا هو أنه بحلول عام 2030 ، سيتجلد غلافه الجوي و سيتلاشى في جميع أنحاء الكوكب.”

“إذا تجمد ، فقد يبدو بلوتو أكثر إشراقًا في السماء بسبب انعكاس أشعة الشمس”.

واستخدمت الدراسة أيضًا نتائج بعثة نيوهورايزن التابعة لناسا والتي جمعت بيانات أثناء مرورها بالقرب من بلوتو في عام 2015.

وقال الدكتور كول: “قد تتلاشى التضاريس الحمراء المدهشة التي شوهدت في صور نيوهورايزن في حال تجمدت الثلوج و سيطر الصقيع النيتروجيني على أجواء الكوكب”.

وسيتم نشر النتائج في مجلة علم الفلك والفيزياء الفلكية.

المصدر : sci-news

*حفاظاً على حقوق الملكية الفكرية يرجى عدم نسخ ما يزيد عن 20 في المئة من مضمون الخبر مع ذكر اسم موقع الـ SpaceNews.me الالكتروني وارفاقه برابط الخبر Hyperlink تحت طائلة الملاحقة القانونية


Post Views:
4

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.