البيئة: البرنامج المصري الإيطالي يُسهم في الترويج السياحة بالمحميات الطبيعية

0

أكدت الدكتورة يسرية حامد ، مدير مشروع البرنامج البيئى للتعاون المصري الإيطالي “المرحلة الثالثة ” أن المشروع يتم بالتعاون مع جهاز شئون البيئة لدعم وتسويق وترويج السياحة البيئية في المحميات الطبيعية ، وخاصة في محميات الفيوم: “وادي الريان وقارون” ، كما يسعى إلى إعداد وتنفيذ خطط لإدارة الموارد الطبيعية تكون قائمة على المساهمة الفعالة من السكان المحليين ، لإدماج المجتمع المحلي في إدارة الموارد الطبيعية.

واستعرضت الدكتورة يسرية حامد خلال ورشة العمل التي نظمت لمناقشة خطة الأنشطة الاقتصادية للسياحة البيئية المسؤولة والمستدامة لمحميات الفيوم – أهم أعمال المشروع والتي تمثلت في إعداد دليل السياحة البيئية للمحميات الطبيعية بالفيوم، وتنظيم عدد من التدريبات التي تستهدف تعريف ورفع وعي العاملين بالسياحة البيئية ومنظمي رحلات السفاري بالعمارة البيئية ، والإرشاد السياحي البيئي، وتطوير وتسويق المنتجات البيئية واليدوية لمساعدة الحرفيين.

وصرحت بأن المشروع المصري الايطالي قد ساهم بالشراكة مع المجتمع المحلي في الفيوم ، وبالتنسيق مع محميات الفيوم في تأسيس أول كيان يجمع العاملين فى السياحة البيئية للمساهمة فى تحسين إدارة الموارد الطبيعية بالمشاركة مع المجتمع المحلي.

وأضافت أن المشروع يستهدف خلق مقاصد سياحية جديدة بالمحميات المستهدفة ، بالإضافة إلى تطوير البنية التحتية ، وخدمات الزوار للمقاصد السياحية الموجودة بالفعل مثل : موقع التراث الطبيعي العالمي بوادي الحيتان ، وتطوير منطقة الشلالات بوادي الريان، بالإضافة إلى إنشاء متحف مفتوح في منطقة “قطراني ” بمحمية قارون ، والتي تعد من أحد أهم المقاصد السياحية ، وأنه يجب تسليط الضوء عليها ، حيث تحتوي على حفريات تمثل البيئات القديمة وخاصة : الحياة البحرية ، والحياة بالمياة العذبة منذ أكثر من 37 مليون عام ، وبيئة الغابات القديمة.

ومن جانبها، أكدت أماني نخلة ، مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ، أهمية الورشة ، ودورها في تطوير السياحة البيئية المستدامة بالفيوم..مشيرة إلى أن البرنامج الإنمائي يحرص على المساهمة في حماية البيئة ، وحماية التنوع البيولوجي .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.