أوتدري ياضوء النهار – خاطرة – لـ حنان الشيمي

0 472

أوتدري ياضوء النهار؟؟

أوتدري ياضوء النهار …..
كم ثرية احترقت حتى تضيئ؟!
كم قنديل جف زيته بانتظار قدومك؟!
كم أهلة رحلت صامتة ….كانت تود البقاء.
كم أمسية حالمة مزقها ضوء القمر.
كم شمعة انصهرت لتروي حكايا البشر
كم نجمة صارعت لتقتحم الظلام؛
كم من سراج خفت ضوؤه شغفا بالحنين
كم من شهاب قادم عبر السماء يستودع الكون
ثم يغادر في يقين
أما……
قناديل الوفاء أوقدها هناك عابري السبيل
وسرج الخير دوما بحوزة الغرباء
وملاحم كبرى لايهتف بها سوى الراحلين
تربيتة روح وضمة خافق تثير الأنين
أو تدري؟؟؟؟
أوتدري كم اشتعل جمر الصبر بمراجل القلوب
كم جبهة سجدت في جوف الليل تحلم بالقبول
كم دعوة مظلوم اجتازت حجب السماء
كم دمعة حارقة تلهب القلب قبل العين ساهرة
أوتدري…..؟
تلك الأكف ترفع للسماء تطلب المغفرة
تنتظر نداء الفجر بيضاء القلوب والثياب
أوتدري….؟؟
كم ليلة حبلى بأمنيات لمواسم الضياء
كم من بريق يسطع منتظرا أنفاس فجر
كم ومضة حارقة تتوق للحظة انعتاق
كم عرق نور تدفق فانسكب أريجه بالصبر
كم خطوة تحملنا شوقا لطريق الذكريات
وأهازيج المساء تسترق السمع فتتدثر بالدعاء
كم من قلوب عانقت المستحيل تصبو ليد ترتق
نزف الجراح.

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .