“اللوتس والبردي” يوليو القادم في أوبرا القاهرة (صور)

0

احتفل السفير هشام بدر سفير مصر في إيطاليا، بالمسرحية  المصرية المعروفة باسم “اللوتس والبردي” والتي ألفها الإيطالي “فرانتشيسكو سانتوكونو” والتي قام بكتابة مقدمتها الدكتور زاهي حواس.

وقال ” حواس” خلال الحفل الذي أقيم بالسفارة المصرية في إيطاليا، إن مسرحية اللوتس والبردي سوف تعرض بدار الأوبرا المصرية في يوليو القادم ويؤكد ذلك على عمق العلاقات بين مصر وإيطاليا.

وأوضح حواس أن الفراعنة قد تعلموا من غزو الهكسوس لمصر، أولا أن هناك ضرورة لتأمين سيناء، لأن العدو تسلل إلى مصر عن طريق سيناء، وثانيًا لابد من تأمين الحدود الجنوبية.

وقال حواس إن هذه الأوبرا مكونة من ثلاثة أجزاء، تبرز خلالها الملحمة العسكرية المصرية، وما لها من دور كبير ومهم في القضاء على الهكسوس الذين حكموا مصر منذ عصر الأسرة الخامسة عشر إلى عصر الأسرة السابعة عشر في مصر القديمة. 

وكانت مصر مقسمة حينها إلى جُزأين؛ الجزء الشمالي الذي كان مُحتلا من قبل الغزاة الهكسوس، والجزء الجنوبي الذي كان يحكمه ملوك طيبة، والذين قادوا حروب التحرير لاستعادة الجزء الشمالي لمصر بقيادة الملك سقنن رع. 

ونجح ابنه الملك أحمس في قيادة الفصل الأخير من قصة الكفاح ضد الهكسوس، مؤسسًا الأسرة الثامنة عشر والدولة الحديثة وعصر الإمبراطورية.

وأعلن حواس أن المشروع المصري لدراسة المومياوات المصرية سوف يبدأ قريباً، وسوف يتم عمل دراسة على جمجمة الملك “سقنن رع” لكي نعرف هل مات أثناء المعارك مع الهكسوس أم لا؟

و تحدث حواس عن أوبرا توت عنخ آمون والتي قام بتأليفها ويعمل معه فيها الموسيقار الايطالي زيمبوني، والتي سوف تعرض في افتتاح المتحف الكبير في مناسبة مرور 100 عام على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون. 

وقد تحدث حواس عن زيارة الرئيس السيسي إلى المتحف الكبير وهضبة الأهرامات ليؤكد للعالم اهتمام مصر بالتراث والثقافة.

وقد قدم الموسيقار الايطالي الشهير سيلفانو فرونتاليني هدية لحواس عبرة عن نموذج للقناع الذهبي مزود بالكهرباء، ليظهر مدي حب  الشعب الإيطالي بالفرعون الذهبي الصغير توت عنخ آمون.

 

وحضر الحفل أحد ممثلي عمدة روما والتي قامت بإلقاء كلمة العمدة والتي أكد فيها على عمق العلاقات الثقافية بين مصر وإيطاليا وكذلك حضر ممثل ولاية لاتينيا وممثل من وزارة الخارجية بالإضافة إلى مجموعة مئات من المثقفين ووفد من الصحفيين والإعلاميين الإيطاليين. 

وقدم مؤلف المسرحية والفنانين الذين قاموا بأدوار الملكة تتي شيري، وكذلك سقنن رع الذي بدأ في الصراع نحو طرد الهكسوس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.