نظـرة فى روايـة ( سيـرة مُولع بالهوانـم ) لـ طلال فيصـل – بقلم محمد شادى

4 244

أن تكـون جريئـًا .. هـذا ما تمثلـه تلك الروايـة.
يتحـدث ( طلال ) بكـل صـدق وبساطـة عن أهوائه التى نازعتـه قديمـًا .. وربمـا تنازعـه إلـى الآن.
يتحـدث عن سيدات خلبن لُبـه وأوقـدن داخلـه لوازع الشـوق ونيـران الحنيـن .. ربمـا يكـون كـل هـذا ناتجـًا عن قلـة نُضـج ، ولكنهـا مشاعـر صادقـة وخاليـة من أى زيـف.

وإذا كان طلال قـد تحـدث بجرأة فلا سبيـل أمـامى إلا مجاراته.
أقـولهـا صراحـةً ، شعـرت وأنـا أقرأ أن طلال يتحـدث عنـى فى بعـض المواضـع.
لطالمـا راودتنى هواجس كتلك .. ربمـا كُنت أنا الآخـر مولعًا بالهوانـم دون أن أدرى.

يمكننـى أن أجـزم اننى أحببت طلال .. بساطتـه وتلقائيتـه وأسلوبه الرقيـق وخفـة ظلـه وذكاؤه وكـونـه طبيبـًا وخريجـًا بالقـصر العينـى.

أولى تجاربـى معـه ، ولـن تكـون الأخيـرة.

4 تعليقات
  1. Sara Samier يقول

    جميييييييييل بجد ريفيوهاتك تعتبر مرجع
    و متاكده ان هيكون لك مستقبل جميل فى النقد الادبى و انى ف يوم من الايام هقرا لك كتاب زى فى احضان الكتب كده هيكون فيه تجميع لريفيوهات الكتب اللى انت قريتها كلها 🙂

  2. محمد شادى يقول

    شكـرا شكـرا يا سـارة .. ربنا يكرمك 😀

  3. رواء أحمد عبد العال يقول

    جميل جدا فكرتك فى النقد الادبى ، انا كنت بشوف فكرة نقد كتاب او رواية فى مجلة العربى ، كنت بحسها صعبه ومحتاجه متمكن ، بس بجد احييك انك دخلت فى المجال وخاصة لسه حضرتك شاب ، بالتوفيق تحياتى

    1. محمد شادى يقول

      شكـرًا جزيلا يا فندم لرأيك الجميـل ده 🙂

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .