نظرة فى رواية ( شيروفوبيا ) لـ محمـد نجيب عبد الله

2 460

نظرة فى رواية ( شيروفوبيا ) لـ محمـد نجيب عبد الله

حياتان مختلفتـان تسيران بالتوازى.
الأيام ذاتها والظروف ذاتها والحزن ذاته.
فكيف يكون اللقاء بين خطين متوازيين؟
إنها الصدفـة ولا شئ غيـرها.
الصدفـة التى غيـرت حياتيهما.
“مـراد” و “سـارة”
معـا سُعـداء , وما عدا ذلك فتعاسـة.
ولكن تبقى المُعضلـة الوحيـدة هى كيف أهـرب من تعاسة نفسـى ؟
كيف وأنا أجمـع بين كآبتى وكآبة الكـون ؟!
الحـل أن أخـرج من شرنقـة الوحـدة وأبدأ فى تنشّق رحيـق الحـب.

أنهيتهـا فى 3 ساعات متقطعة تقريبا .. ربمـا لرغبتـى الشديدة فى معرفة المقصود بال ” شيروفوبيا ”
لن أقـول لك ما هى ولكنى سأتركك تكتشف ذلك بنفسـك.

تجـربتى الأولـى مع “محمد نجيب” .. اللغـة ممتـازة والأسلـوب سلسل وجميـل.
غلاف الرواية فى غاية الجمـال , وهى صفـة لاحظتهـا فى كـل إصدارات الـرواق.

2 تعليقات
  1. Sara Samier يقول

    🙂 جمييييييل

    1. محمد شادى يقول

      شكـرًا يا سـارة 🙂

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .