المكان – خاطرة – لـ ناهد محمد صبرى

3 146

“المكان”

ضجيج الوجع بلغ عنان السماء دوي هائل يصم الأذان يمزق فؤادي ولا يتجاوزه وبعناد فؤاد متمرد وجدتني بغته وبلا وعي مني هناك….

في ذاك المكان الذي يحمل تفاصيلهم،رائحتهم، أرواحهم، والذي كان مهدا لآمالنا وآلامنا وذكرياتنا في ذلك المكان كان حلم العمر، أقسمنا الانفترق لا أدري ما الذي أتي بي إلي هنا،

وكيف حملتني قدماي أهي بقايا حنين اجتاحت نبضاتي؟أم أن حمي الفراق قد سلبت إرادتي فبت أهذي وجعا لم يعد هذا يشكل فارقا جوهريا فقد أخذوا المكان فلم يعد هو ذاته لم أطق البقاء فلملمت ذكرياتي وألمي وجففت دموعي وعدت مرة أخري إلي صخب الحياة

3 تعليقات
  1. رواء أحمد عبد العال يقول

    رائعة حبيبتى ومؤثرة جدا بدون مجاملة ، حركت الساكن اللى جوانا ، دمتى مبدعه حبيبتى .

    1. ناهد محمد صبري يقول

      انتى الاروع حبيبتى تسلميلى

  2. Mohamed Abdelhafeez يقول

    رائعة ، سلمت يداكِ

اترك ردك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني .