عبد اللطيف: إجراء قرعة كأس الأمم الأفريقية بالأهرامات بداية حقيقة لجذب السياحة

0

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وعضو جمعيتي مستثمري جنوب سيناء ومرسى علم، إن التنظيم الرائع لإجراء قرعة بطولة الأمم الأفريقية واختيار منطقة الأهرامات لإجراء القرعة أعطى دفعة قوية للسياحة المصرية والأثرية بشكل خاص.

وأكد عبد اللطيف، أن أنظار العالم كانت تتجه إلى منطقة الأهرامات لمشاهدة إجراء قرعة أمم أفريقيا من خلال وسائل الإعلام المختلفة وكذلك دول القارة الأفريقية جميعا ومع التنظيم الرائع وفي الخلفية تظهر الأهرامات بجمالها وتاريخها  تشجع على زيادة معدلات السياحة لمصر ورسالة للعالم كله بجمال مصر وأمنها.

وأضاف رئيس جمعية مسافرون، أن جميع الظروف تصب في مصلحة السياحة المصرية فبالأمس القريب أكد الرئيس الأمريكي ترامب خلال لقائه بالرئيس السيسي في مؤتمر صحفي على أن الأهرامات وزيارتها حلم يراود الكثيرين حول العالم ويأتي بعدها إجراء قرعة بطولة أمم أفريقيا تحت سفح الأهرامات وقريبا افتتاح المتحف المصري الكبير بالرماية وزيارة الملك توت عنخ أمون لفرنسا ومعها 150 قطعة أثرية كل هذا دعاية قوية للسياحة المصرية.

ودعا عاطف عبد اللطيف، إلى ضرورة إعداد تصور لجذب السياحة الأفريقية من الآن وتشكيل لجنة لبحث معوقات جذب السياحة الأفريقية والعمل على حلها في أسرع وقت وكذلك إعداد برامج سياحية  وحملات دعائية وتسويقية داخل دول القارة الأفريقية وتوفير رحلات طيران إلى الدول الأفريقية المستهدف منها جذب سياحة لمصر.

وأوضح عبد اللطيف، أن رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي حاليا فرصة للتعرف بشكل اكبر على الدول الإفريقية ودراسة أسواقها واحتياجاتها كما أن جولات الرئيس عبد الفتاح السيسي لدول القارة الإفريقية تقوي وتدعم العلاقات مع مصر وتعطي دفعه في جميع المجالات المشتركة والتعاون فيها مثل مجالات الاستثمار والسياحة والصناعة.

وأشار عاطف، إلى أن أبرز الدول الجاذبة للسياحة في أفريقيا هي  جنوب أفريقيا وتستحوذ على عدد كبير جدا من السياح الأفارقة وغانا ونيجريا وزيمبابوي ولابد من التركيز على منطقة جنوب القارة الأفريقية فهي التي يخرج منها سياحة بإعداد كبيرة.

ودعا عبد اللطيف، إلى تسويق مصر أفريقيا على أنها تتميز بالسياحة الشاطئية والأثرية والعلاجية والاستشفائية والدينية وأيضا السياحة الرياضية تتميز بها مصر خاصة أن السائح الإفريقي يفضل هذه الأنواع من السياحة.

وأشاد رئيس جمعية مسافرون بالجهود الرائعة لوزيرة السياحة د. رانيا المشاط في التسويق للمقاصد السياحية المصرية وخطة الإصلاح بالقطاع وكذلك التنسيق مع الوزارات المختلفة لاستثمار تنظيم بطولة الأمم الإفريقية بمصر في تنشيط السياحة الأفريقية. 

وأشار إلى أنه طبقا لمؤشرات البنك الدولي للتنمية لعام 2018 قد زادت نسبة السياحة الوافدة للقارة الأفريقية بنسبة 100% ما بين عامي 2000 و2016 و زاد الإنفاق السياحي بنسبة 150%في نفس الفترة وعلى مستوى مصر شهدت السياحة الأفريقية زيادة في عدد الليالي السياحية بنسبة 290%مابين عامي 2016 و2018.

وأضاف انه حسب منظمة السياحة العالمية فقد سجل عدد السياح الوافدين إلى أفريقيا 21مليون سائح وبلغ حجم المساهمة المباشرة لقطاع السياحة في الاقتصاد الإفريقي بنهاية 2018 أكثر من 90 مليار دولار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.