«العليقة» شجرة خضراء بلا ثمرة.. هنا ناجى موسى ربه

0

شجرة العليقة المقدسة بدير سانت كاترين، هي الشجرة التي ناجى عندها نبى الله موسى ربه، وهذا النوع من نبات العليق لا يوجد في أي مكان آخر إلا بسيناء، وهذه شجرة غريبة ليست لها ثمرة كما أنها خضراء طوال العام.

 

يوجد بدير سانت كاترين كنيسة يطلق عليها “كنيسة العليقة المقدسة”، حيث قامت بتأسيسها الإمبراطورة هيلانة أم الإمبراطور قسطنطين في القرن الرابع الميلادي عند شجرة العليقة المقدسة، وعند بناء الإمبراطور جستنيان لدير طور سيناء في القرن السادس الميلادي أدخلها ضمن الكنيسة الكبرى بالدير وقد أطلق على هذا الدير “دير سانت كاترين” في القرن التاسع الميلادي بناءا علي القصة الشهيرة للقديسة كاترين.

 

وتنخفض كنيسة العليقة أرضيتها 70سم عن أرضية كنيسة التجلى، ومساحتها 5م طولاً 3م عرضاً، وتحتوي على مذبح دائري صغير مقام على أعمدة رخامية فوق بلاطة رخامية تحدد الموقع الحقيقي للشجرة، ويقال إن جذورها لا تزال باقية في هذا الموقع.

 

و تمثل شجرة العليقة وجبل موسى، قيمة لكل الأديان من يهودية و مسيحية وكذلك الإسلام، حيث وردت قصة نبى الله موسى وبني إسرائيل في عدة سور بالقرآن الكريم، ولقد كرم الله سبحانه وتعالى جبل الطور وجعله في منزلة مكة والقدس {والتين والزيتون وطور سينين وهذا البلد الأمين}.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.